فضاء حر

أكبر كذبة يكذب بها اليمني على نفسه

يمنات

د. محمد منصور المليكي

السعودية  تريد نهب ثرواتنا أو ايران تطمع في ثرواتنا، و الجنوبي يقول للشمالي: “أنتم تريدوا ان تنهبوا ثرواتنا” و الشمالي يقول للجنوبي كذلك.

دائما ما تسمع هذه العبارة في نقاشات اليمنيين فيما بينهم و كل شخص يلوم الآخر أو بالأصح كل فرد بأي حزب يتهم بهذه العبارة الحزب الاخر، وهذا حالنا..

يخيل لك أن المتحدث يتفوق على السعودية في تصدير النفط وينافس روسيا في تصدير الغاز ويتجاوز جنوب أفريقيا في تصدير الذهب وينافس هولندا في الإنتاج الزراعي ويزاحم فرنسا في جلب السيّاح.

أيها المتصارعون هل تعلمون أننا ضمن أفقر دول العالم وافشلها والسبب ليس في الثروة الطبيعية ولكن لأننا نفتقر لثروة الإنسان والعقل..

لا تحدثني أن لديك أماكن سياحية وأبرز الصور التي ينقلها عنك العالم هي صور الجثث في الشوارع..

لا تحدثني أن لديك نفط وتكلفة إصلاح استهداف الأنابيب أكثر من العائد منه.

لا تحدثني أن لديك غاز والمستفيد من صفقاته أشخاص..

لا تحدثني أن أرضك زراعية وأنت تستورد الثوم من الصين..

لا تحدثني عن ثروة الأحجار وأنت لا تستخدمها إلا للمتارس..

لات حدثني عن ثروة أي بلد وأهله مشحونون بالحقد والعنصرية والمناطقية والجهل والحروب..

“نيجيريا” من أكثر الدول غنى بالثروات والمعادن ومن أكبر دول العالم المصدرة للبترول..

و لكن أنظر إلى حالها ووضعها والسبب أن الإنسان فيها مشبع بالأحقاد العرقية ومحمل بالصراعات..

فيما سنغافورة البلد الذي بكى رئيسه ذات يوم لأنه رئيس بلد لا يوجد فيه مياه للشرب .. بينما اليوم يتقدم بلده على اليابان في مستوى دخل الفرد..

في عصرنا الحالي الشعوب المتخلفة فقط هي التي مازالت تنتظر لباطن الأرض مالذي ستخرجه كي تعيش .. في الوقت الذي أصبح الإنسان هو الاستثمار الناجح والأكثر ربحاً..

هل فكرت وأنت تشتري تلفون جلكسي أو أيفون كم يحتاج هذا التلفون من الثروات الطبيعية .. ستجده لا يكلف دولار واحد من الثروات الطبيعية..

(جرامات بسيطة من الحديد وقطعة زجاج صغيرة وقليل بلاستيك) ولكنك تشتريه بمئات الدولارات تتجاوز قيمته عشرات براميل النفط والغاز..

و السبب أنه يحتوي على ثروة تقنية من إنتاج عقول بشرية..

هل تعلم أن إنسان واحد مثل “بل غيتس” مؤسس شركة مايكروسوفت يربح في الثانية الواحد 226 دولار .. يعني ما يملكه اليمن و دول.

المصدر: حائط الكاتب على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق