أخبار وتقاريرإختيار المحررالعرض في الرئيسة

أمن عدن يرفض الإفراج عن العشرات من ابناء مديرية القبيطة

يمنات – صنعاء – خاص

رفضت إدارة شرطة محافظة عدن الأحد 29 يوليو/تموز 2018، الإفراج عن العشرات من أبناء مديرية القبطية التابعة اداريا لمحافظة لحج، تم اختطافهم الخميس الماضي، من تجمع سكني بمديرية خور مكسر.

و لا يزال “64” شخص جميعهم ينتمون لقرية الحنكة و قرى مجاورة بمديرية القبيطة، معتقلين في زنازن تتبع إدارة شرطة محافظة عدن، و أغلبهم عمال بالأجر اليومي و طلاب في كليات و معاهد فنية و تقنية.

و ترفض إدارة شرطة عدن السماح بزيارة المختطفين، و الافصاح عن التهم الموجهة إليه. و تفيد معلومات أن المختطفين نقلوا إلى زنازن في معسكر طارق القريب من إدارة شرطة عدن.

و داهم جنود و مسلحون بزي مدني عمارة غير مكتملة التشييد تقع في مديرية خور مكسر، كان يقيم فيها المختطفين، و تتبع التاجر “الذواد” و هو من أبناء قرية الحنكة بمديرية القبيطة، و الذي تركها سكنا لمن يقدمون من أبناء قريته و القرى المجاورة إلى عدن لغرض الدراسة و العمل.

و ترد إدارة شرطة عدن بأنها ستفرج عن المختطفين عقب استكمال التحقيقات معهم، دون أن تفصح عن حقيقة التهم الموجهة إليهم.

و تم مداهمة السكن الذين يقيمون فيه دون أوامر من النيابة أو القضاء، و لم يبرز المداهمون حتى أمر تكليف من إدارة شرطة عدن، و هو ما يؤكد أن العملية تندرج تحت “الاختطاف والاخفاء القسري”.

و جاءت عملية الاعتقال في وقت تزداد فيه النعرات الطائفية و العنصرية في محافظة عدن ضد أبناء المحافظات الشمالية. و تؤكد مصادر مطلعة أن اختطاف و اخفاء الـ”64″ شخص يندرج في هذا الاطار.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق