عربية ودولية

الأمم المتحدة تستعد لإعلان إجراء جديدا في ليبيا

يمنات – متابعات

قالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إنها تعد لائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني الدولي، من أجل تقديمها إلى مجلس الأمن الدولي لفرض عقوبات على تلك الأسماء.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا خلال بيان صحفي عبر موقعها الرسمي، الأحد 23 سبتمبر/أيلول: “بعثة الأمم المتحدة للدعم بليبيا تؤكد بأنها تعد لائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني الدولي لتقديمها إلى مجلس الأمن لفرض عقوبات عليهم ومقاضاتهم، كما فعلت ضد إبراهيم الجضران”.

وأشار البيان إلى أن البعثة تتقدم بعميق تعازيها إلى أسر الضحايا الذين سقطوا جراء الاشتباكات في طرابلس، وشددت على أن العدالة لا يمكن أن تتحقق بالثأر.

ورحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بدعوة بعض المدن الليبية إلى إنهاء الاقتتال ووقف إطلاق النار في العاصمة الليبية طرابلس.

وقالت البعثة أنها ترحب بالتصريحات المتعددة من العديد من المدن الليبية، التي تشجب العنف وتدعو إلى إنهاء الاقتتال وتثبيت وقف إطلاق النار وتدفع باتجاه الإصلاحات الأمنية والاقتصادية عبر الوسائل السلمية من أجل طرابلس خالية من المجموعات المسلحة.

وفي آخر إحصائيات لعدد الجرحى والقتلى، أعلنت وزارة الصحة بحكومة الوفاق الوطني الليبية، صباح اليوم الأحد، عن حصيلة اشتباكات جنوبي طرابلس، التي أسفرت عن مقتل 115 شخصا على الأقل وإصابة 383 آخرين بإصابتهم بين المتوسطة والخطيرة بالإضافة إلى 17 مفقود.

وتشهد العاصمة الليبية طرابلس منذ أغسطس/آب الماضي، اشتباكات مسلحة بين اللواء السابع وكتيبة ثوار طرابلس وكتيبة أبوسليم بالإضافة إلى قوة جديدة أخرى شكلت بناء على قرار أصدر من رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فائز السراج تحت مسمى القوة المشتركة التي تعمل على فض النزاع الدائر بين جبهات القتال في طرابلس.    

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق