أخبار وتقاريرالعرض في الرئيسة

فريق التقييم في التحالف ينتقد تقرير لمنظمة العفو الدولية بشأن ضربات جوية في إب والحديدة

يمنات – وكالات

علق الناطق الرسمي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن، منصور المنصور، على تقرير منظمة العفو الدولية، بشأن ضربة جوية لطيران التحالف السعودي، في محافظة إب، شمالي اليمن، ادت الى مقتل 10 مدنيين.

و قال منصور المنصور، أنه تم رصد تقرير “منظمة العفو الدولية” بشأن ضربة جوية لطيران التحالف السعودي، في محافظة إب، شمالي اليمن، ومقتل 10 مدنيين، “إلا أنه تبين عدم وجود أية آثار قصف جوي في قرية الأكمة”، التي تحدث عنها التقرير.

وقال المنصور، “حققنا في حادثة جوية في الحديدة، وتبين أن المستهدف هو مصنع الثلج وليس ميناء الخوبة، وقد كان المبنى يشكل تهديداً مباشراً على القوات الموجودة على الحدود السعودية، وكان خالياً من أي مدنيين وقت استهدافه ما يجعله هدفًا مشروعًا للتحالف”.

واتهم المنصور حركة “أنصار الله”، بمواصلة استهداف الملاحة الدولية في البحر الأحمر.

وكانت تقارير إعلامية، قد أفادت، في 16 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، بأن طيران التحالف شن غارات جوية  قرب مصنع الثلج في مديرية التحيتا، جنوبي الحديدة؛ أدّت إلى مقتل 9 مسلحين وإصابة العشرات.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق