فضاء حر

قانون محاسبة سوريا 2003م .. قانون محاسبة السعودية 2019م

يمنات

 محمد المقالح

المفارقة ان قانون محاسبة سوريا صدر عن الكونجرس الامريكي بضغط اسرائيلي وتمويل سعودي وجهود متواصلة من قبل كل ادوات امريكا والسعودية في لبنان والخليج والمنطقة العربية عموما .

ومن حينها وامريكا واسرائيل وادواتها تعمل على اسقاط الرئيس السوري والنظام السوري ومن ثم الجيش السوري والدولة السورية .

وكل هذا على خلفية رفض دمشق العروبة لكل الائملات الامريكية بخصوص التسوية مع اسرائيل والتخلي عن دعم المقاومة في لبنان وفلسطين بعد سقوط بغداد في ايدي الغزو الامريكي الامبريالي في 2003م والزيارة الشهيرة الى دمشق لكولن باول بعد شهر فقط من احتلال بغداد .

وقد جاءت موامرة اغتيال الحريري واتهام سوريا بها واخراج الجيش السوري من لبنان وحصارها 2005م ثم حرب تموز الصهيونية 2006م ثم ازمة الانتخابات الايرانية 2009م ليصل مخطط اسقاط سوريا ومحور المقاومة عموما ذروته في 2011م فيما سمي بالثورة السورية !

وطوال 8سنوات من حرب الارهاب والطائفية على سوريا باسم ثورات الربيع العربي استهدفت سوريا بحراب الطائفية والارهاب لتقسيمها وجعلها كيانات متناحرة الى جوار اسرائيل القوية .

لكن المخطط فشل او كاد بفضل صمود القيادة والجيش والشعب السوري اولا وبفضل تحالف الارهاب بزعامة روسيا ومحور المقاومة بزعامة ايران وحزب الله ثانيا .

اليوم وبعد 16 عاما من صدور قانون محاسبة سوريا وعامان من تحرير مدينة حلب وسوقط مشروع التقسيم السوري يعمل عدد من المشرعين الامريكان في الكونجرس الديمقراطي على اصدار قانون مشابة لقانون محاسبة سوريا وبالاسم نفسه تقريبا (قانون محاسبة السعودية) ولكن لاسقاط السعودية تدريجيا وعلى خلفية جرائمها الوحشية في اليمن وقتلها الوحشي للصحفي جمال خاشقجي .

محمد بن سلمان الذي شن الحرب على اليمن وجمع كل شذاذ الافاق لاحتلالها وتمزيقها واحتلال ارضها ومياهها ثم توج كل هذه الجرائم بتقطيع الصحفي السعودي خاشقجي داخل قنصلية بلاده كان ولا يزال يعمل كل ذلك بتشجيع امريكي صهيوني ووسوسة من بن زايد لتنصيبه على العرش من بعد والده او بقتل والده ان تطلب الامر هو اليوم عنوانا لمحاسبة السعودية وسلما لاسقاطها ولو بعد حين.
 
100الف يمني تم قتلهم بالطيران السعودي وبقية اسلحة تحالفها الاجرامي المشرف عليه من قبل امريكا وبريطانيا كانت ثمنا قانيا من الدماء الزكية لتتويج محمد بن سلمان ملكا شابا مجرما على مملكة الرمل ولكن وبدلا من ذلك فان قانون محاسبة السعودية وقبله قانون جستا وبينهما 400 مليار دولار لترامب والخزينة الامريكية تعمل اليوم معا لتدفيع السعودية ثمنا لبقاء محمد بن سلمان وليا للعهد ولبقاء وجودها ايضا ومن قبل من شجعها وشجع اميرها على كل هذا الاجرام بحق العرب من سوريا الى العراق الى اليمن الى ليبيا.

ستبقى اليمن وستبقى سوريا وسيبقى الرئيس بشار الاسد وسيبقى ايضا قانون محاسبة السعودية الامريكي عنوانا للحرب القادمة داخل السعودية .

ويبقى ان نقول نحن سقط قانون محاسبة سوريا وولد قانون محاسبة السعودية وكما قيل فالحرب تلد اخرى واللهم لا شماتة .

*تغريدة
تمنينا ان يسقط الامير الطائش على ايدي الابطال اليمنيين فابى صغار الساسة اليمنيين ان يكون لهم هذا الشرف لكن ارادة الله فوق الجميع وهاهو بن سلمان يغرق ومعه مملكة رمال الصحراء في بحيرة الدم اليمني ولن ينجو من يحاول ميد يده لانقاذهما مثل ما انه لن ينجو كل من ساهم في اهدار كل هذه الدماء اليمنية او تردد في تثميرها نصرا ومجدا لاهلها.

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
إغلاق
إغلاق