فضاء حر

دور الادارة الامريكية الجديدة في انهاء بؤر النزاع في الشرق الاوسط

يمنات

د. فؤاد الصلاحي

لن يكون للادارة الامريكية الجديدة اي دور ايجابي سريع في انهاء بؤر النزاع في منطقة الشرق الاوسط سواء تعلق الامر بازمات دول الربيع التي انزلقت الى اللادولة والفوضى او طموح ايران وتركيا في ادوار اقليمية كبيرة لاتوافق عليها امريكا ولا حلفائها الأوربيين وما ينجم عن ذلك الطموح من تدخلات سياسية تعزز من الصراع في اكثر من بلد.. او ازمة ايران وامريكا تجاه الاتفاق النووي المبرم سابقا ..وهذا معناه ان الادارة الامريكية -ورئيسها -بايدن- لاتزال في ترتيب اولوياتها الداخلية و استعادة ثقة حلفائهم الاوربيين.

مع محاولات تخفيف الصراع او ايجاد نقاط مشتركة جديدة مع الصين وروسيا .. والاكيد ان منطقة الشرق الاوسط تهم امريكا لكن لاتستدعي منهم الدعوة للحلول السياسية السريعة فالوقت لايزال مبكر خاصة وان بؤر النزاع داخل سوريا وليبيا والعراق واليمن وغيرها مترابطة بخيوط ومحددات اقليمية ودولية لامجال معها لمعالجات محلية دون اطارها الخارجي ..وهذا الاخير لايستعجل تلك المعالجات ولايمتلك رؤية مشتركة محل توافق ..و اقصى تعبيراته تجاه ازمات المنطقة الشعور بالقلق وهو مسلك المنظمة الاممية وامينها العام ومممثليها ايضا . الرئيس الامريكي لايزال في بدايات حكمه وغير مستعجل للدعاية الانتخابية كما لو كان في سنته الرابعة التي تتضمن مخاطبة الناخبين كأولوية محلية وخارجية .

ثم ان تعميم الفوضى في المنطقة جزء اصيل من خطة امريكية ترسمت مع بوش الاب والابن وتزايد رسم خطوطها مع كلينتو واوباما واعتقد ان بايدن سيسلك مسار اوباما في كثير من مظاهره مع الاختلاف وفقا لمتغيرات الاحداث والمشهد السياسي داخليا وعالميا خاصة مع متغيرات الجائحة كورونا وتاثيرها في الاقتصاد الامريكي وماارتبط بها من تضاؤل الدور الخارجي في مجالات عدة . لا تفاؤل تجاه حلول امريكية تنهي ازمات دول الشرق الاوسط ولا ارادة وطنية فاعلة للنخب السياسية والحزبية محليا في تقرير انهاء الازمات واعتماد مقاربات سياسية ..؟

من حائط الكاتب على الفيسبوك

للاشتراك في قناة موقع يمنات على التليجرام انقر هنا

لتكن أول من يعرف الخبر .. اشترك في خدمة “المستقلة موبايل“، لمشتركي “يمن موبايل” ارسل رقم (1) إلى 2520، ولمشتركي “ام تي إن” ارسل رقم (1) إلى 1416.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق